أنت هنا:آخر الخطب»في إجابة الدعوة إلى الوليمة